نُشرت دراسة في عام 2010 ميلاديًا توضح تأثير العلاقة الحميمة على الرجال، خلالها أشار الباحثون إلى انخفاض نسبة الإصابة بسرطان البروستاتا بين الرجال الذين يمارسون علاقة زوجية صحية مع زوجاتهم، وتشير دراسة أخرى أن العلاقة الزوجية الطبيعية تحد من احتمالية الوفاة.
العجيب أن الأمر لم ينتهِ عند هذا الحد، إذ تتوالى الدراسات التي تبين دور وتأثير العلاقات الزوجية في تحسين حياة الرجل، وحرصًا منا على صحتك نوافيك بعدة نصائح للعلاقة الحميمة الصحية التي تنال بها رضا الطرف الآخر.

نصائح للعلاقة الحميمة الخالية من المشاكل الصحية

  • بعد فترة من الزواج، يتخلل العلاقة بين الزوجين شعورًا بالفتور والملل، فيشعر الطرفان بعدم الرغبة في ممارسة العلاقة الحميمة، إذ لم تعد تجلب لهما السعادة مثلما كانت تفعل في بداية الزواج.
  • تعتبر هذه المشاعر أمرًا طبيعيًا يسهل التغلب عليه من خلال زيارة استشاري العلاقات الأسرية للاستماع إلى عدة نصائح للعلاقة الحميمة التي تزيد المتعة بين الزوجين وتعيد الحماس والشغف، كما ينبغي استشارة طبيب الذكورة المختص عند مواجهة الرجل أية مشاكل تُعيق ممارسته العلاقة الحميمة لسرعة حلها. 
  • ورغبةً منا في مساعدتك، نقدم لك بعض النصائح المهمة للحصول على علاقة زوجية صحية ومُرضية.

دكتور احمد عادل

  • استشارى عقم الرجال والضعف الجنسي.
  • زميل الجمعية الاوروبية للصحة الجنسية.
  • بالإضافة إلى ذلك دكتوراه طب وجراحة امراض الذكورة والتناسل والعقم بكلية الطب القصر العيني – جامعة القاهرة.

افضل دكتور امراض ذكورة في مصر

للحجز والاستفسار مع مركز الدكتور احمد عادل

    عمليات تجميل الاعضاء التناسلية الذكرية

     

    الاهتمام بالمشاكل المرضية التي يعاني منها الفرد ومحاولة علاجها 

    عندما يشكو أحد الزوجين من مشاكل صحية بصورة عامة، فهما غالبًا ما يجدان صعوبة في الاستمتاع بالعلاقة الزوجية، ويزداد الأمر سوءًا عندما تتعلق تلك المشاكل بأمراض الذكورة. وهناك العديد من المشاكل الصحية التي تضع الرجال في مواقف محرجة أمام زوجاتهم، ومن أبرز تلك المشاكل:

    سرعة القذف

    • يوصف القذف بالسرعة عندما يطلِق الرجل المني (السائل المنوي) خلال فترة قصيرة بعد بدء الجماع أو قبل الوصول إلى النشوة الجنسية.
    • وتعتبر سرعة القذف من المشاكل الصحية الشائعة بين الرجال التي تمنعهم من الاستمتاع بالعلاقة الحميمة، لهذا ينصح أطباء الذكورة بضرورة الالتزام بأخذ أفضل علاج لسرعة القذف للتخلص منها نهائيًا، الأمر الذي يستدعي تشخيص المشكلة بدقة أولًا.

    ضعف الانتصاب 

    • أما ضعف الانتصاب فهو عدم القدرة على تحقيق الانتصاب والحفاظ عليه طوال فترة العلاقة الزوجية.
    • تحظى هاتان المشكلتان بأهمية كبيرة في أمراض الذكورة، إذ تعيقان نشوء علاقة حميمة ناجحة بين الزوجين، ومن هنا تأتي أهمية علاج سرعة القذف وضعف الانتصاب للاستمتاع بالعلاقة الزوجية في المقام الأول.

     

    اسباب القذف قبل الانتصاب
     

    نصائح للعلاقة الحميمة التي تحظى برضا النساء

    إلى جانب علاج المشاكل الصحية، لا بد من اتباع بعض النصائح الهامة لتحسين أدائك الجنسي أمام زوجتك، واكتساب رضاها الكامل عن العلاقة الزوجية، وهي نصائح تُبرز الحب والرومانسية الهامين في شعور الزوجة بالسعادة. تتضمن تلك النصائح:

    المداعبة بين الزوجين

    في بداية العلاقة الحميمة، من الضروري الاهتمام بخطوة المداعبة، فهي الوسيلة والمفتاح لإثارة طرفي العلاقة، وتتحقق
    تلك الخطوة من خلال اتباع الآتي:

    • المَسَاج يساعد على الاسترخاء وتفريغ الذهن من مشاكل العمل، ويمكن الاستعانة بالزوجة لإجراء هذه الخطوة، ثم التبديل إجراء الزوج المساج لزوجته.
    • معرفة مناطق الإثارة لكلا الطرفين.
    • الكلام والغزل أثناء المداعبة لما فيه من القدرة على تحريك مشاعر الزوجين.

    الاهتمام برضا الزوجة طوال العلاقة 

    عندما تشعر الزوجة بأن شريك حياتها يسعى لإرضائها أكثر من سعيه للاستمتاع بالعلاقة الزوجية، فهو بذلك يزيد المحبة بين الطرفين.

    نصائح للعلاقة الحميمة التي تُكسبك السعادة 

    هناك بعض الأمور التي ينبغي الانتباه لها قبل ممارسة العلاقة الحميمة مع الزوجة، والتي يساهم الاهتمام بها في منح السعادة للزوج، ومن أبرز تلك النصائح:

    • الثقة بالنفس والتحدث مع الزوجة دون خجل حول المشاكل التي تواجه العلاقة الزوجية للبحث عن حل لها.
    • عدم التقيد بمواعيد محددة لممارسة العلاقة الزوجية.
    • كسر الروتين المعتاد لمنع الفتور والملل في العلاقة الزوجية.
    • محاولة التخلص من المشاكل والأفكار التي تشغل بالك طوال اليوم وتعكر مزاجك، والتركيز فقط على الحصول على السعادة والمتعة الزوجية.
    • عدم تجاهل رغبات الزوجة أثناء ممارسة العلاقة الزوجية حتى لا يُصيب الجفاف العلاقة، وتتبدى المودة والحب بين الطرفين.

      أهمية العلاقة الحميمة للرجال والنساء

    كما نعلم جميعًا فإن ممارسة العلاقة الزوجية تشكل أهمية كبيرة للزوجين، فهي أحد الأسس التي تصنع الحب بين الطرفين. ولا تقتصر أهمية العلاقة الزوجية على ذلك فقط، إذ وجد لها الكثير من الفوائد على كلًا من الرجل والمرأة كما نوضح في السطور القادمة.

    فوائد ممارسة العلاقة الزوجية للرجال

    • لقد أوضحنا سابقًا في بداية المقالة أن العلاقة الزوجية تسهم في حماية الرجل من بعض أمراض الجهاز التناسلي، مثل سرطان البروستاتا، كما تقلل من احتمالية الوفاة بنسبة تصل إلى خمسين بالمائة.
    • أيضًا أشارت إحدى الدراسات أن كفاءة الحيوانات المنوية تزداد كلما مارس الرجل الجماع مع زوجته، مما يجعل العلاقة الزوجية ذات تأثير إيجابي وفعال على صحة الرجل الجنسية، وصحته العامة.

    فوائد ممارسة العلاقة الزوجية للنساء

    تؤثر العلاقة الزوجية على صحة المرأة أيضًا بصورة عامة كما يلي:

    • تحسين التدفق الدموي في الجسم.
    • القدرة على التحكم في المثانة ومنع الإصابة بسلس البول.
    • خفض حدة تقلصات الرحم أثناء الدورة الشهرية.
    • تحسين خصوبة المرأة.
    • تقوية عضلات الحوض.
    • المساعدة على ترطيب بطانة المهبل ومنع إصابته بالجفاف.
    • حماية المرأة من الإصابة ببطانة الرحم المهاجرة.
    • تحسين القدرة على التركيز وزيادة الثقة بالنفس.

    بهذا يتضح لنا أن العلاقة الزوجية ليست مجرد لحظات يعيشها الطرفان للحصول على طفل جديد، إنما هي مصدر لحياة صحية متكاملة. إلى هنا
    تنتهي مقالتنا: نصائح للعلاقة الحميمة الصحية.. إكسير الحياة بين يديك، آملين أن تكونوا قد استفدتم من النصائح المقدمة خلالها، ونرجو أن تتمكنوا
    من اتباعها لعيش حياة صحية وسعيدة.

    قد يهمك التعرف على:

    خمس نصائح لسرعة القذف لعلاقة زوجية أفضل .. تعرف عليهم

    أسباب البرود الجنسي تجاه الزوجة.. هكذا يفقد بعض الرجال رغبتهم الجنسية

    هل يضعف الانتصاب بعد الثلاثين؟ شائعات أم حقائق مثبتة؟